الصين والسعودية وتكنولوجيا السفر والابتكار تتصدر جدول أعمال سوق السفر العربي 2019

خاص لمجلة DXB24…

  • ارتفاع عدد الزوار الصينيين بنسبة تفوق الـ 100٪ وزيادة عدد الزوار الدوليين بواقع 20% خلال معرض سوق السفر العربي لهذا العام
  • تطرق المعرض إلى فرص النمو الهائلة في قطاع السياحة في السعودية والذي أطلق عليه “النفط الأبيض”

 

شهدت دورة العام الحالي من معرض سوق السفر العربي زيادة عدد الزوار القادمين من الصين بنسبة 106%، في حين سجل الزوار الدوليون للمعرض الذي أُقيم في مركز دبي التجاري العالمي من 29 أبريل إلى 1 مايو 2019 ارتفاعاً قدره 20%.

تتطلب عرض الشرائح هذه للجافا سكريبت.

وقد أثبت سوق السفر العربي أنه الحدث الأضخم من نوعه في المنطقة، وبات واحداً من أبرز معارض السياحة والسفر في العالم بعدما تمكن من استقطاب أكثر من 28 ألف زائر للعام الثالث على التوالي. كما شهد تسجيل أكبر مشاركة آسيوية على الإطلاق بزيادة نسبتها 8% على أساس سنوي من إجمالي مساحة المعرض، مع حضور واسع لكل من إندونيسيا وماليزيا وتايلاند وسريلانكا على مستوى الشركات العارضة.

 

وفي هذا الإطار، قالت دانييل كورتيس، مديرة معرض سوق السفر العربي في الشرق الأوسط: “إن النمو المستمر الذي يشهده معرض سوق السفر العربي ما هو إلا دليل واضح على استمرار نمو وانتعاش صناعة السفر والسياحة في الشرق الأوسط.

 

“وفي الحقيقة، لا يقتصر دور المعرض على استقطاب أبرز الخبراء والمتخصصين في قطاع السفر والسياحة من كافة أنحاء العالم لمناقشة الإمكانات المتاحة في الأسواق الدولية والإقليمية لا سيما وأن معدلات إنفاق السياح الخليجيين يفوق معدلات الإنفاق العالمية بنحو ستة أضعاف، بل إنه يسهم أيضاً في جذب الجهات الرئيسية التي تبحث عن الاستفادة من فرص الاستثمار الهائلة في البنى التحتية لقطاع السياحة في المنطقة بما فيها شركات الطيران والمعالم والمرافق السياحية”.

 

وشهدت نسخة العام الحالي التي ركزت بشكلٍ أساسي على التكنولوجيا المتطورة والابتكار مشاركة أكثر من 400 منصة رئيسية عارضة ونحو 100 شركة عارضة تواجدت في المعرض للمرة الأولى، كما بلغ عدد الدول المشاركة في معرض سوق السفر العربي 2019 أكثر من 150 دولة.

 

وتطرق المعرض إلى أبرز الاتجاهات الحالية في قطاع السفر والضيافة، كما استعرض الإمكانيات المتاحة وسبل الاستفادة منها. وفي هذا العام، تم الإعلان عن إطلاق أسبوع السفر العربي الذي يضم تحت مظلته أربعة أحداث وفعاليات رئيسية هي معرض سوق السفر العربي 2019، وسوق السفر الدولي للسياحة الفاخرة، بالإضافة إلى منتدى كونيكت الشرق الأوسط والهند وأفريقيا الذي ركز على تطوير المسارات الجوية، وفعالية يوم المستهلك “هوليداي شوبر” المخصصة للمستهلكين في قطاع الضيافة والسفر والتي أقيمت يوم السبت 27 أبريل.

 

هذا وتطرق المشاركون في جلسة “المنتدى السياحي العربي- الصيني” التي أُقيمت في المسرح العالمي “جلوبال سيتج” خلال معرض سوق السفر العربي 2019 إلى الفرص المتاحة لدول الخليج لزيادة أعداد الزوار القادمين إليها من الصين وتلبية احتياجات المسافرين الأصغر سناً من فئة الشباب والقادمين من الشرق الأقصى، خصوصاً في ظل التوقعات الصادرة عن كوليرز إنترناشونال والتي تشير إلى ارتفاع إجمالي عدد السياح الصينيين المسافرين على الخارج إلى 224 مليون سائح بحلول عام 2022.

 

 

وكشف الخبراء المشاركون في هذه الجلسة أن تجارب السفر الفريدة القائمة على التكنولوجيا تمثل عاملاً أساسياً في إقناع المسافرين الصينيين الشباب بزيارة منطقة الخليج. كما أشاروا إلى أن فئة المسافرين الأفراد ضمن مجموعات صغيرة تبحث عن مناطق ووجهات سياحية جذابة غير متوفرة في الأسواق الأخرى.

 

من جانبه، قال تيري فون بيبرا، مدير عام مجموعة علي بابا في أوروبا: “ترغب المجموعات الصغيرة من المسافرين الصينيين باستكشاف وجهات جديدة وخوض تجارب خاصة بما يتيح لهم مشاركتها مع أصدقائهم على وسائل التواصل الاجتماعي، وهذا أمر مهم للغاية في الوقت الحالي”.

 

وشهد المسرح العالمي أيضاً مناقشات مفيدة حول الفوائد والمخاطر المحتملة في تطبيق أدوات التكنولوجيا ضمن قطاع السياحة في الشرق الأوسط.

 

وفي هذا السياق، تم التطرق خلال ندوة حوارية أقيمت تحت عنوان “الصورة الكبيرة- من سيكون الأفضل في قطاع السفر في المستقبل؟” إلى أن شركات السفر والضيافة في منطقة دول مجلس التعاون الخليجي التي تستخدم التقنيات الجديدة لتعزيز التخصص وإزالة العراقيل مع العملاء ستستحوذ على السوق في المستقبل.

 

وفي الوقت الذي ستساهم فيه بعض التقنيات الحديثة مثل إنترنت الأشياء والذكاء الاصطناعي والتعلم الآلي وتكنولوجيا التخصص في تعزيز الكفاءة في جميع مجالات قطاع السياحة والضيافة، أكد المشاركون في هذه الندوة أنه يتعين على المشغلين أن يفكروا في كيفية الاستفادة من هذه التقنيات وترجمتها على أرض الواقع بما يحسن من تجارب العملاء.

 

وتعليقاً على ذلك، قال فؤاد طلعت، المدير الإقليمي للخدمات الشريكة لمنطقة الشرق الأوسط وأفريقيا لدى بوكينج دوت كوم: “يعتقد البعض أننا نمر في مرحلة من عدم التوازن، ولكننا في حقيقة الأمر قد تجاوزنا تلك المرحلة لنصل إلى عصر العملاء الأكثر خبرة.

 

“نحن نفكر في أنفسنا على أننا شركة رائدة تركز على مفهوم العميل أولاً باستخدام الذكاء الاصطناعي، وهو ما يعني الانفتاح على تطبيق أي تقنية جديدة من شأنها أن تحسن من تجارب عملائنا”.

 

وشهد معرض سوق السفر العربي للمرة الأولى إقامة جلسة حوارية استضافها المسرح العالمي من بين عدة جلسات أخرى بعنوان “لماذا ستصبح السياحة بديلاً عن النفط في السعودية“، في ظل النمو الملحوظ لقطاع السياحة في المملكة والذي من المتوقع أن يسهم في تحقيق إيرادات تقدر بنحو 25 مليار دولار أمريكي هذا العام. حيث ناقش الخبراء أبرز الفرص الاستثمارية المستقبلية في السعودية والتعديلات الجديدة المرتبطة بمنح التأشيرات للمستثمرين والسياح على حد سواء.

 

هذا ومن المنتظر أن تسهم الوجهات السياحية الجديدة على غرار مشروع البحر الأحمر ومشروع “القدية” وإنشاء مناطق جذب سياحية محلية ضمن برنامج “جودة الحياة” والجهود الكبيرة التي تبذلها “الهيئة العامة للترفيه” في إقامة الفعاليات والأنشطة الترفيهية التي تستقطب السياح، وكذلك برنامج “عمرة بلس” الذي يمنح تأشيرات لمدة 30 يوماً، فضلاً عن التسهيلات الجديدة بشأن استخراج تأشيرات إلكترونية وتأشيرات مخصصة لحضور الفعاليات، في وضع المملكة على الخارطة السياحية من جديد لجذب المزيد من السياح الدوليين أكثر من أي وقتٍ مضى.

 

وفي تعليقه على ذلك، قال الدكتور بدر البدر، الرئيس التنفيذي في شركة دور للضيافة: “ما نشهده اليوم هو طفرة في قطاع الضيافة لم يسبق لنا أن شهدناه منذ 42 عاماً. تستقطب المملكة العربية السعودية اليوم الزوار من مختلف أنحاء العام سواء للسياحة الدينية أو العامة وهذا بالتأكيد إنجاز تاريخي علينا جميعاً أن نفتخر ونحتفل به”.

 

لمزيد من المعلومات حول معرض سوق السفر العربي 2020، يرجى زيارة:

https://arabiantravelmarket.wtm.com

 

-انتهى-

 

معلومات المحررين:

 

نبذة حول سوق السفر العربي:

يعتبر سوق السفر العربي (الملتقى) حدثاً عالمياً رائداً متخصصاً في مجال السياحة والسفر في منطقة الشرق الأوسط. وشهدت دورة العام 2019 التي امتدت على مدار أربعة أيام، حضور حوالي 40 ألف زائر من الخبراء والمتخصصين في هذا المجال، يمثلون 155 دولة من كافة أنحاء العالم. وشهدت الدورة السادسة والعشرين للمعرض، مشاركة أكثر من 2,500 شركة عارضة في 12 قاعة داخل مركز دبي التجاري العالمي. وستنعقد دورة عام 2020 في مركز دبي التجاري العالمي في الفترة الممتدة من الأحد 19 أبريل لغاية الأربعاء 22 أبريل.

ولمزيد من المعلومات يرجى زيارة الموقع الإلكتروني: www.arabiantravelmarket.wtm.com

 

نبذة حول أسبوع السفر العربي:

يعد أسبوع السفر العربي حدثاً شاملاً يضم أربعة معارض رئيسية هي: سوق السفر العربي ومنتدى كونيكت الشرق الأوسط والهند وأفريقيا الذي يهدف إلى تطوير المسارات الجوية، فضلاً عن الحدث الجديد يوم المستهلك “هوليداي شوبر” الذي يستهدف المستهلكين في قطاع الضيافة والسفر والسياحة في منطقة الشرق الأوسط. بالإضافة إلى سوق السفر الدولي للسياحة الفاخرة. أقيم أسبوع السفر العربي في مركز دبي التجاري العالمي من السبت 27 أبريل لغاية الأربعاء 1 مايو 2019.

لمزيد من المعلومات، يرجى زيارة الموقع الإلكتروني: arabiantravelweek.com

 

نبذة حول كونيكت:

يقدم “كونيكت” (CONNECT) الذي يركز بصورة أساسية على تطوير المسارات الجوية منصة شاملة تجمع المطارات وشركات الطيران وموردي الطيران في اجتماعات رسمية مرتبة مسبقاً وندوات متخصصة تتيح للمشاركين إمكانية تعزيز علاقاتهم مع العملاء الحاليين والجدد. ويعد “كونيكت” الذي تنظمه “ذا ايربورت إيجينسي” الفرنسية منذ 16 عاماً حدثاً عالمياً، ومن المتوقع أن يجذب أكثر من 650 مشاركاً في المعرض الرئيسي الذي سيقام في شهر يونيو 2019 في مدينة كالياري، سردينيا.

لمزيد من المعلومات، يرجى زيارة الموقع الإلكتروني: www.connect-aviation.com

 

هذا وانعقدت الدورة الأولى من منتدى كونيكت الشرق الأوسط والهند وأفريقيا في دبي هذا العام، وهو الحدث الأول والوحيد من نوعه في الشرق الأوسط، حيث سلط الضوء على سوق الطيران المنتعش في الشرق الأوسط والذي يعتبر قطاعاً رئيسياً في اقتصاد دول المنطقة.

لمزيد من المعلومات، يرجى زيارة الموقع الإلكتروني: www.connect-aviation.com/2019-meia/

 

نبذة حول “هوليداي شوبر”:

يعد يوم المستهلك “هوليداي شوبر” حدثاً جديداً أُضيف إلى جدول أعمال سوق السفر العربي، ويستهدف المستهلكين بشكلٍ أساسي عبر طرح مجموعة واسعة من العروض الجذابة والخصومات المغرية في قطاعات السياحة والضيافة والترفيه، كما يشكل فرصة للتعرف على مجموعة من الوجهات والأنشطة السياحية غير المستكشفة حول العالم. وقد أقيم هذا الحدث في القاعة رقم 1 بمركز دبي التجاري العالمي يوم السبت 27 أبريل 2019 من الساعة 12:00 ظهراً حتى الساعة 8:00 مساءً.

لمزيد من المعلومات، يرجى زيارة الموقع الإلكتروني: www.atmholidayshopper.com

 

نبذة حول سوق السفر الدولي للسياحة الفاخرة:

يعد سوق السفر الدولي للسياحة الفاخرة حدثاً حصرياً لأولئك الذين يتطلعون إلى جذب المسافرين الأثرياء من منطقة الشرق الأوسط إلى وجهاتهم السياحية. وفي عامه الثالث، شكل هذا الحدث فرصة للتواصل والالتقاء بين أبرز الموردين الدوليين في قطاع الفخامة مع المشترين الرئيسيين من خلال اللقاءات والاجتماعات التي تم تنسيقها وجدولتها مسبقاً. وقد أجريت فعاليات هذا المعرض يومي الأحد والإثنين 28 و29 أبريل 2019.

لمزيد من المعلومات، يرجى زيارة الموقع الإلكتروني: www.iltm.com/arabia/

 

نبذة حول ريد إكزيبشنز

تعد ريد إكزيبشنز (Reed Exhibitions) شركة رائدة عالمياً في تنظيم الفعاليات بالاعتماد على البيانات والأدوات الرقمية، التي تشمل أكثر من 500 فعالية على مدار العام في 30 بلداً حول العالم، تجتذب إليها أكثر من سبعة ملايين مشارك.

لمزيد من المعلومات، يرجى زيارة الموقع الإلكتروني: www.reedexpo.com

 

نبذة حول ريد ترافيل إكزيبشنز

تعتبر ريد ترافيل إكزيبشنز (Reed Travel Exhibitions) شركة رائدة على مستوى العالم في تنظيم الأحداث الخاصة بقطاع السفر والسياحة، ولديها محفظة واسعة تشمل أكثر من 22 حدثاً دولياً في أوروبا والأمريكيتين وآسيا والشرق الأوسط وأفريقيا. وتنظم ريد ترافيل إكزيبشنز فعاليات رائدة في السوق في قطاعاتها، سواء أكانت أحداثاً عالمية وإقليمية ترفيهية للسفر، أو مناسبات متخصصة للاجتماعات والحوافز والمؤتمرات وسفر الأعمال والسفر الفاخر وتكنولوجيا السفر. فضلاً عن الأحداث الخاصة بالجولف، والمنتجعات الصحية والسفر المرتبط بالتزلج. وتمتد خبرتها العالمية لأكثر من 35 عاماً.

لمزيد من المعلومات، يرجى زيارة الموقع الإلكتروني: www.reedtravelexhibitions.com

 

نبذة حول سوق السفر العالمي

تضم محفظة سوق السفر العالمي  (WTM)فعاليات رائدة متخصصة في أعمال الشركات في أربع قارات، بصفقات تزيد عن 7 مليارات دولار. ومن أبرز الأحداث والفعاليات المصاحبة:

 

سوق السفر العالمي- لندن: الحدث العالمي الرائد في صناعة السفر، الذي يعقد في شهر نوفمبر ويمتد على مدار ثلاثة أيام ويستقطب نحو 50,000 زائر من كبار المتخصصين في قطاع السفر، ومسؤولي الحكومات ووسائل الإعلام العالمية، بصفقات وعقود تزيد عن 3.4 مليار جنيه إسترليني في قطاع السفر.

ستقام الدورة القادمة من سوق السفر العالمي لندن في الفترة ما بين 4 إلى 6 نوفمبر 2019.

لمزيد من المعلومات، يرجى زيارة: http://london.wtm.com/

 

ترافيل فورورد: هو حدث جديد في مجال تكنولوجيا السفر مصاحب لسوق السفر العالمي لندن وجزء من محفظة سوق السفر العالمي. سيقام معرض ومؤتمر ترافيل فورورد مع برنامج المشترين في الفترة الممتدة ما بين 4 إلى 6 نوفمبر 2019 في إكسيل لندن “مركز لندن للمعارض والمؤتمرات” وسيتم التركيز فيه على تكنولوجيا الجيل القادم في قطاع السفر والضيافة.

لمزيد من المعلومات، يرجى زيارة: http://travelforward.wtm.com/

 

سوق السفر العالمي- أمريكا اللاتينية: يجذب نحو 9,000 من كبار المدراء التنفيذيين ويشهد عقد صفقات بقيمة 374 مليون دولار أمريكي. ويستقطب هذا المعرض، الذي يقام في ساو باولو بالبرازيل، نحو 8,000 زائر من المهتمين في قطاع السياحة والسفر على مستوى العالم، للمناقشة والتفاوض واكتشاف آخر التطورات في هذه الصناعة، وستقام الدورة المقبلة من المعرض عام 2020.

لمزيد من المعلومات، يرجى زيارة: http://latinamerica.wtm.com/

 

معرض سوق السفر العالمي- أفريقيا: تم إطلاق هذا المعرض لأول مرة عام 2014 في كيب تاون، جنوب أفريقيا. يحضره ما يقرب من 5,000 من خبراء صناعة السفر والسياحة في أفريقيا. ويقدم مزيجاً من المشترين ووسائل الإعلام، والمواعيد المحددة مسبقاً، والتواصل بين الزوار. وستقام النسخة المقبلة من المعرض عام 2020.

لمزيد من المعلومات، يرجى زيارة: http://africa.wtm.com/

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

Create a website or blog at WordPress.com قالب: Baskerville 2 بواسطة Anders Noren.

أعلى ↑

%d مدونون معجبون بهذه: