شركة نفط الكويت تمنح هاليبرتون عقداً للخدمات البحريّة المتكاملة

خاص لمجلة DXB24…

أوّل مشروع بحريّ في الكويت منذ أوائل ثمانينات القرن الماضي

 

مدينة الكويت – (بزنيس واير/“ايتوس واير”): أعلنت اليوم شركة نفط الكويت (“كيه أو سي”) وشركة “هاليبرتون” (المدرجة في بورصة نيويورك تحت الرمز: NYSE: HAL) عن توقيع عقد لخدمات الحفر البحري المتكاملة من أجل ستّة آبار استكشاف عالية الضغط ومرتفعة الحرارة عبر اثنتين من وحدات الحفر ذاتية الرفع في منطقة الخليج العربي. وستقوم شركة “هاليبرتون”، من خلال أعمال إدارة المشاريع التابعة لها، بتأمين وإدارة الحفر، والسوائل، والآبار، والثقب، وفحص البئر، واستخراج العيّنات، والترسيخ، ومدّ الأنابيب المرنة، وجميع الخدمات اللوجستيّة البحريّة. بالإضافة إلى ذلك، ستقدّم “هاليبرتون” أجهزة الحفر البحريّة وسفن الإمداد للمشروع.

 

وقال عماد محمود سلطان، الرئيس التنفيذي لشركة نفط الكويت، في هذا السياق: “كجزءٍ من خطّة شركة نفط الكويت لزيادة قدرة الإنتاج عبر خوض مجال جديد في احتياطات الكويت البحريّة، يسرّ شركتنا أن تعلن أنّنا سنعمل على هذا المشروع الطموح إلى جانب واحدة من أقرب شركائنا في مجال الأعمال ’هاليبرتون‘ التي ستساعدنا من خلال أعوام كثيرة من الخبرة في مجال الاستكشاف والإنتاج البحري”.

 

وصرّح جو رايني، رئيس “هاليبرتون” في نصف الكرة الشرقيّ، قائلاً: “إنّنا ممتنّون للفرصة التي أتيحت لنا للتعاون مع شركة نفط الكويت وتطبيق خدماتنا المدمجة والتقنيّات المبتكرة من أجل تسريع التطوير البحريّ، بالإضافة إلى خفض تكاليف الحفر والإنجاز وزيادة القيمة المستردة”.

 

يمتدّ هذا العقد على فترة ثلاثة أعوام مع خيار تمديد لفترة ستّة أشهر. سيبدأ العمل في أواسط عام 2020. وإنّ تاريخ البداية المتوقّع لجهاز الحفر الأوّل هو يوليو 2020، ولجهاز الحفر الثاني في يناير 2021.

 

لمحة عن شركة نفط الكويت

 

تأسّست شركة نفط الكويت في عام 1934، وهي مسؤولة عن استكشاف وإنتاج وتصدير المصادر الهيدروكربونيّة في دولة الكويت. وخلال تاريخها، سعت شركة نفط الكويت إلى تأمين موقعها كرائدة في قطاع النفط والغاز من خلال استخدام أحدث أشكال التكنولوجيا وأفضل الممارسات في القطاع من خلال مجالات التشغيل. ووضعت الشركة حديثاً نصب أعينها الاحتياطي البحري في الكويت بعدما أشارت دراسة سيزميّة شاملة ثلاثيّة الأبعاد لكامل خليج الكويت إلى إمكانيّة تحقيق كميّات إنتاج تجاريّة. وكجزءٍ من التزامها بالحفاظ على موقعها كمزوّدة موثوقة للطاقة إلى العالم، تحقّق شركة نفط الكويت تقدماً ملحوظاً في الوقت الحالي ضمن جهودها لتنمية احتياطاتها وزيادة الإنتاج بطريقة مجدية اقتصاديّاً وسليمة بيئيّاً.

 

لمحة عن شركة “هاليبرتون”

 

تحتفل شركة “هاليبرتون”، التي تأسّست عام 1919، بذكرى مرور مائة عام من الخدمة المتميزة باعتبارها أحد أكبر مزودي الخدمات والمنتجات لقطاع الطاقة في العالم. وبفضل ما يزيد عن 60 ألف موظف يُمثلون 140 جنسية في أكثر من 80 دولة، تُساعد الشركة عملاءها على تحقيق أكبر قدرٍ من القيمة خلال دورة حياة احتياطيات النفط والغاز- انطلاقاً من تحديد مواقع الهيدروكربونات وإدارة البيانات الجيولوجية، ومروراً بالحفر وتقييم التشكيلات، وبناء الآبار وإكمالها، ووصولاً إلى تحسين الإنتاج خلال دورة حياة الأصول. يُرجى زيارة الموقع الإلكتروني للشركة على: www.halliburton.com. والتواصل مع شركة “هاليبرتون” على “فيسبوك” و”تويتر” و”لينكد إن” و”إنستجرام” و”يوتيوب“.

 

يحتوي هذا البيان الصحفي على وسائط متعددة. يمكنكم الاطّلاع على البيان الكامل هنا:

https://www.businesswire.com/news/home/20190701005620/en/

 

إنّ نص اللغة الأصلية لهذا البيان هو النسخة الرسمية المعتمدة. أما الترجمة فقد قدمت للمساعدة فقط، ويجب الرجوع لنص اللغة الأصلية الذي يمثل النسخة الوحيدة ذات التأثير القانوني.

 

المصدر: “ايتوس واير”

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

Create a website or blog at WordPress.com قالب: Baskerville 2 بواسطة Anders Noren.

أعلى ↑

%d مدونون معجبون بهذه: