15% من الأزواج يعانون منهالعقم عند الرجال أسبابه متعدّدة وعلاجاته ممكنة

خاص لمجلة DXB24…

أبو ظبي، الإمارات العربية المتحدة، 23فبراير 2020: تشير الدراسات إلى أنّ نحو 15% من الأزواج يعانون من العقم، أي أنّهم غير قادرين على أن يتنعّموا بوجود طفلٍ في حياتهم، كغيرهم من الأزواج، بالرغم من محاولاتهم المتكررة لسنةٍ أو أكثر. والملفت في هذه المسألة أنّ العقم عند الرجال مسؤولٌ عن أكثر من 30% من هذه الحالات.

وفقًا للدكتور مناف الهاشمي ، استشاري جراحة المسالك البولية ورئيس القسم في مستشفى برجيل أبوظبي: “ينتج العقم عند الرجال بسبب الانخفاض في إنتاج الحيوانات المنوية عندهم أو ضعفها أو تشوّهها، أو نتيجة انسداداتٍ تمنع تدفّقها. كذلك تلعب بعض الأمراض والمشاكل الصحية المزمنة وإصاباتٌ أو جروحٌ معيّنة دوراً أساسياً في التسبّب بالعقم عند الرجال، بالإضافة إلى نمط الحياة وعوامل أخرى”.

أما الأسباب الأساسية فهي:

  • الدوالي: دوالي الخصية هي عبارةٌ عن تورّم في الأوردة التي تغذّي الخصيتين، وتُعتبر السبب الأكثر شيوعاً للعقم عند الرجال. هذه الحالة تحتاج إلى علاجٍ جراحيّ.
  • العدوى: يمكن لبعض الالتهابات أن تؤثر على إنتاج الحيوانات المنوية أو سلامة تكوينها، كما يمكنها أن تسبّب ندوباً قد تمنع مرور الحيوانات المنوية. هذه الالتهابات تشمل التضيّق في الأوردة (التهاب البربخ) أو التهاب الخصيتين وبعض الأمراض المنتقلة عبر العلاقة الجنسية، مثل السيلان أو فيروس نقص المناعة البشرية، وكلها حالاتٌ تحتاج إلى علاجٍ طبّي غالباً، أما الانسداد فيستدعي إجراءً جراحياً.
  • مشاكل القذف: يحدث ما يُعرف بالقذف التراجعي عندما يدخل السائل المنوي إلى المثانة عند الجماع، بدلاً من خروجه بالشكل الطبيعي. كما يمكن لحالاتٍ صحيّة مختلفة أن تسبّب القذف التراجعي، بما في ذلك مرض السكري والإصابات في العمود الفقري وبعض الأدوية وإجراء جراحةٍ في المثانة والبروستاتا أو مجرى البول. هذه الحالة تحتاج إلى معالجة السبب الكامن وراءها.
  • الخلل الهورموني: يمكن للعقم أن ينتج عن اضطراباتٍ في عمل الخصيتين، أو عن خللٍ يصيب الأنظمة الهورمونية الأخرى، مثل الغدة النخامية والغدة الدرقية والغدة الكظرية. كما تشكل الهورمونات المنشطة المستخدمة في كمال الأجسام سبباً إضافياً للعقم، لأنها يمكن أن تؤدّي إلى تراجع عدد الحيوانات المنوية حتى الصفر. هذه الحالة تحتاج إلى معالجة الأسباب الكامنة وراءها، وإلى التوقف عن تناول الهورمونات المنشطة. 

http://www.burjeel.com/abu-dhabi/dr/dr-manaf-al-hashimi/

لمحة موجزة عن مستشفى برجيل:

يمثل مستشفى برجيل تلك المؤسسة الطبية الخاصة والرئيسية في أبوظبي التي توفر الرعاية الصحية المتخصصة والمتفوقة على أعلى المعايير العالمية وضمن أرقى الأجواء الحميمية لكافة رواد المستشفى من سكان إمارة أبوظب وبقية الإمارات.

شرَع المستشفى أبوابه لاستقبال المرضى في شهر أبريل 2012 كمستشفى للرعاية الصحية الثالثية تحت رعاية دائرة الصحة بأبوظبي. وسيقوم مستشفى برجيل بالانضمام إلى بعض من أفضل المؤسسات الصحية عالمياً لتدعيم مراكز امتيازاته. كما سيعلن عن انضمامه إلى المؤسسات العالمية الرائدة في علاج أمراض القلب والسكري والطب الجيني.

وقد حصل مستشفى برجيل على شهادة اعتماد اللجنة الدولية المشتركة (JCI) لجودة الخدمة الطبية في يونيو 2013 – وذلك بعد 15 شهرا من بدء عملياته. وبفضل مراكزه الطبية المتميزة فإن المستشفى يتعاون حالياً مع بعض من أفضل مؤسسات الرعاية الصحية في العالم وبات اليوم مركزا طبياً معروفاً يستقبل العديد من الحالات المرتبطة بأمراض القلب والأوعية الدموية، جراحة العظام، طب العيون، طب 

الأطفال، أمراض النساء والتوليد، الأمراض التناسلية والعقم والأورام والعديد من التخصصات التي تحتاج إلى تقنيات وجراحات المناظير المعقدة.

يمتاز المستشفى باحتضانه صيدلية داخلية كاملة التجهيزات، يقوم عليها فريق من الصيادلة الخبراء للوفاء بكافة احتياجات المرضى على مدار اليوم، إلى جانب احتوائه على مقاهى ومطاعم تقدم أفضل وأكثر المأكولات الصحية حول العالم. ومع احتضانه لجميع الاختصاصات والخبرات وأكثر التقنيات تقدماً، يقدم برجيل أفضل الخدمات التشخيصية والعلاجية، فضلاً عن الجوانب الوقائية للعناية الصحية.

وفقًا للدكتور مناف الهاشمي ، استشاري جراحة المسالك البولية ورئيس القسم في مستشفى برجيل أبوظبي: “ينتج العقم عند الرجال بسبب الانخفاض في إنتاج الحيوانات المنوية عندهم أو ضعفها أو تشوّهها، أو نتيجة انسداداتٍ تمنع تدفّقها. كذلك تلعب بعض الأمراض والمشاكل الصحية المزمنة وإصاباتٌ أو جروحٌ معيّنة دوراً أساسياً في التسبّب بالعقم عند الرجال، بالإضافة إلى نمط الحياة وعوامل أخرى”.

أما الأسباب الأساسية فهي:

  • الدوالي: دوالي الخصية هي عبارةٌ عن تورّم في الأوردة التي تغذّي الخصيتين، وتُعتبر السبب الأكثر شيوعاً للعقم عند الرجال. هذه الحالة تحتاج إلى علاجٍ جراحيّ.
  • العدوى: يمكن لبعض الالتهابات أن تؤثر على إنتاج الحيوانات المنوية أو سلامة تكوينها، كما يمكنها أن تسبّب ندوباً قد تمنع مرور الحيوانات المنوية. هذه الالتهابات تشمل التضيّق في الأوردة (التهاب البربخ) أو التهاب الخصيتين وبعض الأمراض المنتقلة عبر العلاقة الجنسية، مثل السيلان أو فيروس نقص المناعة البشرية، وكلها حالاتٌ تحتاج إلى علاجٍ طبّي غالباً، أما الانسداد فيستدعي إجراءً جراحياً.
  • مشاكل القذف: يحدث ما يُعرف بالقذف التراجعي عندما يدخل السائل المنوي إلى المثانة عند الجماع، بدلاً من خروجه بالشكل الطبيعي. كما يمكن لحالاتٍ صحيّة مختلفة أن تسبّب القذف التراجعي، بما في ذلك مرض السكري والإصابات في العمود الفقري وبعض الأدوية وإجراء جراحةٍ في المثانة والبروستاتا أو مجرى البول. هذه الحالة تحتاج إلى معالجة السبب الكامن وراءها.
  • الخلل الهورموني: يمكن للعقم أن ينتج عن اضطراباتٍ في عمل الخصيتين، أو عن خللٍ يصيب الأنظمة الهورمونية الأخرى، مثل الغدة النخامية والغدة الدرقية والغدة الكظرية. كما تشكل الهورمونات المنشطة المستخدمة في كمال الأجسام سبباً إضافياً للعقم، لأنها يمكن أن تؤدّي إلى تراجع عدد الحيوانات المنوية حتى الصفر. هذه الحالة تحتاج إلى معالجة الأسباب الكامنة وراءها، وإلى التوقف عن تناول الهورمونات المنشطة. 

http://www.burjeel.com/abu-dhabi/dr/dr-manaf-al-hashimi/

لمحة موجزة عن مستشفى برجيل:

يمثل مستشفى برجيل تلك المؤسسة الطبية الخاصة والرئيسية في أبوظبي التي توفر الرعاية الصحية المتخصصة والمتفوقة على أعلى المعايير العالمية وضمن أرقى الأجواء الحميمية لكافة رواد المستشفى من سكان إمارة أبوظب وبقية الإمارات.

شرَع المستشفى أبوابه لاستقبال المرضى في شهر أبريل 2012 كمستشفى للرعاية الصحية الثالثية تحت رعاية دائرة الصحة بأبوظبي. وسيقوم مستشفى برجيل بالانضمام إلى بعض من أفضل المؤسسات الصحية عالمياً لتدعيم مراكز امتيازاته. كما سيعلن عن انضمامه إلى المؤسسات العالمية الرائدة في علاج أمراض القلب والسكري والطب الجيني.

وقد حصل مستشفى برجيل على شهادة اعتماد اللجنة الدولية المشتركة (JCI) لجودة الخدمة الطبية في يونيو 2013 – وذلك بعد 15 شهرا من بدء عملياته. وبفضل مراكزه الطبية المتميزة فإن المستشفى يتعاون حالياً مع بعض من أفضل مؤسسات الرعاية الصحية في العالم وبات اليوم مركزا طبياً معروفاً يستقبل العديد من الحالات المرتبطة بأمراض القلب والأوعية الدموية، جراحة العظام، طب العيون، طب 

الأطفال، أمراض النساء والتوليد، الأمراض التناسلية والعقم والأورام والعديد من التخصصات التي تحتاج إلى تقنيات وجراحات المناظير المعقدة.

يمتاز المستشفى باحتضانه صيدلية داخلية كاملة التجهيزات، يقوم عليها فريق من الصيادلة الخبراء للوفاء بكافة احتياجات المرضى على مدار اليوم، إلى جانب احتوائه على مقاهى ومطاعم تقدم أفضل وأكثر المأكولات الصحية حول العالم. ومع احتضانه لجميع الاختصاصات والخبرات وأكثر التقنيات تقدماً، يقدم برجيل أفضل الخدمات التشخيصية والعلاجية، فضلاً عن الجوانب الوقائية للعناية الصحية.

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

Create a website or blog at WordPress.com قالب: Baskerville 2 بواسطة Anders Noren.

أعلى ↑

%d مدونون معجبون بهذه: