مجموعة أتموسفير للفنادق و المنتجعات تحتفل بدور المرأة في قطاع الضيافة و السياحة

خاص لمجلة DXB24…

في اليوم العالمي للمرأة الذي يصادف 8 مارس ، تحتفل المجموعة المالديفية  بيوم المرأة العالمي و تكرم النساء اللواتي تركن بصماتهن في قطاع الضيافة

 

ماليه ، جزر المالديف (03 مارس 2020) – تحتفل مجموعة أتموسفير للفنادق و المنتجعات التي تدير خمسة منتجعات في المالديف بيوم المرأة العالمي في الثامن من مارس 2020

في الوقت الحالي، تُدار ثلاث من المنتجعات الخمسة من قبل سيدات رائدات في قطاع الضيافة حاصلات على منصب المدير العام ، كما حازت المرأة في أتموسفير على العديد من المناصب الإدارية في فرق عمل المنتجعات. يحرص المدير العام على تمكين و إدارة جميع الموظفين و ضمان تطورهم المهني، سواء كان المدير ذكر أو أنثى.

 

 

تحرص مونيكا سوري المديرة العامة لـ منتجع فارو من أتموسفير والذي تم افتتاحه مؤخرا في أكتوبر 2019 ، على تقديم ردود فعل منتظمة من خلال جلسات خاصة  مع جميع الموظفات في فريقها ، بهدف المساعدة في تشجيع النساء على تطوير السلم الوظيفي من خلال وضع أهداف مهنية مخصصة.

 

تستخدم السيدة سوري أيضًا هذه المنصة المفتوحة لتمكين المرأة من خلال  تسليط الضوء و التشجيع على النقاش المفتوح حول القضايا التي تحيط بالمرأة في مكان العمل. حيث تقول: “بعد فترة توقف طويلة عن العمل ، شعرت بأنني في وضع يسمح لي بالعودة إلى العالم المهني ولم يكن بإمكاني القيام بذلك من غير الدعم الكافي من عائلتي وأصدقائي. أنصح زميلاتي بأن يؤمنوا بأنفسهم  كنقطة البداية  ومن ثم تحديد الأهداف ليصبح بعدها كل شيء ممكن ”

 

 

 

تواظب ليزا جيروسا ، مديرة منتجع في أوزين أتموسفير في مادهو ، المنتدى النسائي الشهري “La Femme” ، الذي يشجع التطوير المهني للموظفات والتواصل المستمر بين زملاء العمل. يناقش المنتدى عدة مواضيع هامة و حيوية للنساء مثل الفحص المجاني لسرطان الثدي الذي يقدمه طبيب المنتجع لجميع الموظفات ، إلى جانب مشاريع لدعم الأطفال المحليين وورش عمل الصحة العقلية.

 

تقول السيدة جيروسا: “لدينا مكالمات دورية منتظمة مع مديرات تنفيذيات في جميع المنتجعات ، لتبادل و بحث الأفكار وطرق للمساهمة في تمكين المرأة داخل الشركة. كما تهتم هذه الجلسات بالموظفات كحالات فردية  لمعالجة بعض القضايا المهنية الخاصة بالنساء ، مثل ضمان توازن جيد بين العمل والحياة. ”

 

 

كما تشرف ماريا لويزا لالي ، المديرة العامة في أوبلو هيلينجيلي على مشروع  يضم نساء المالديف ونزلاء في المنتجع. كل أسبوع ، يمكن للنساء من الجزر المحلية المجاورة زيارة وبيع الأصناف المصنوعة يدوياً. الهدف من المشروع هو زيادة دخل المرأة و منحها المزيد من الاستقلال والثقة.

 

تقول السيدة لالي: “تهتم مجموعة أتموسفير برعاية موظفاتها  على مختلف الأصعدة.  أتموسفيرتمثل عائلة كبيرة واحدة تعمل بكل جهد لتحقيق فلسفة المجموعة  (متعة العطاء) و التي نحاول جاهدين المحافظة عليها.

 

نبذة عن مجموعة  أتموسفير للفنادق والمنتجعات:

مجموعة  اتموسفير للفنادق والمنتجعات هي مجموعة فنادق و منتجعات حيوية و سريعة النمو في المحيط الهندي ومقرها الحالي جزر المالديف. افتتحت أتموسفير منتجعها الأول، أتموسفير كانيفوشي  في ديسمبر 2013. ثم افتتحت المنتجع الثاني أوبلايو

، في هيلينجلي، نوفمبر 2015 ؛ يليه الفندق الفخم الشامل  أوزين من أتموسفير ، في يوليو 2016 ؛ ثم أوبلايو سليكت

في رنغالي ، و الذي افتتح في يوليو 2018. أما أحدث منتجع في المجموعة فهوVARU  من أتموسفير الذي يقدم  تجربة مالديفية طبيعية ، افتتح في 17 أكتوبر 2019.

تقدم مجموعة  اتموسفير للفنادق والمنتجعات للضيوف فرصة استثنائية لتمضية عطلة فريدة وسط جمال الطبيعة الآخاذ في جزر المالديف، كما تقدم للضيوف مجموعة خدمات الضيافة الشاملة ، من خيارات الطعام الفاخرة  إلى  العديد من وسائل الراحة والأنشطة المجانية ما يجعلها المثالية لقضاء أفضل العطلات للسائحين الباحثين عن المتعة والترفية بطابع يتسم بالفخامة الرفيعة ، بجانب تحقيق شعار المجموعة في تقديم الخدمات ” متعة العطاء “

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

Create a website or blog at WordPress.com قالب: Baskerville 2 بواسطة Anders Noren.

أعلى ↑

%d مدونون معجبون بهذه: