هيتيرا تشارك بشكل فعال في محاربة فيروس كوفيد-19 للمساعدة على الحدّ من انتقال العدوى

خاص لمجلة DXB24…

شينزن، الصين  – كشفت بيانات لمنظمة الصحة العالميّة عن تشخيص إصابة أكثر من 1.5 مليون شخص حول العالم بفيروس كورونا المستجد “كوفيد-19” حتى تاريخ 9 أبريل 2020. وقامت “هيتيرا” في هذه الفترة الدقيقة، انطلاقاً من موقعها كمزود عالميّ رائد لشبكات الاتّصالات اللاسلكيّة المهنية والخاصّة، باتخاذ إجراءات فوريّة لتأمين منتجات متنوعة على شكل تبرعات ودعم للخدمات في الدول والمناطق التي تواجه تفشياً خطيراً لفيروس “كوفيد-19”. وبالإضافة إلى ذلك، قامت الشركة على وجه السرعة بتكليف مصنع الإنتاج الذكيّ خاصّتها بالانتقال إلى إنتاج الأقنعة. وكانت “هيتيرا” قد تبرعت بأقنعة بلغ عددها المليون لكلّ من الفلبين، وتايلند، وميانمار، وروسيا، وجنوب أفريقيا، ودول أخرى.

A total_1586769011.jpg

هذا وتبرّعت “هيتيرا” بأجهزة راديو لاسلكية رقمية ومحمولة إلى شركة “شيفرا هاتزالا” لمساعدتها على حماية متطوعيها في مدينة نيويورك، المركز المحلي لوباء “كوفيد-19″، من أجل دعم جهود الاستجابة الطارئة لمكافحة فيروس “كوفيد-19”. وتُعدّ “شيفرا هاتزالا” واحدة من أكبر المؤسسات التي تتبرّع بالخدمات الطبية الطارئة في العالم، وتشمل عمليّاتها 16 دولة، تقدم خدماتها  للمجتمعات اليهودية بشكل خاص.

 

وتتمحور إحدى القيم الأساسيّة للاتّصالات اللاسلكيّة المهنية والخاصّة حول تأمين اتّصالات دقيقة، وقيادة وإرسال الدعم إلى الحكومات ووكالات الاستجابة الأولى للمساعدة في تأمين السلامة العامة خلال الأوضاع الدقيقة.

 

وعلى الصعيد العالمي، تمّ نشر حلول الأعمال من “هيتيرا” في أكثر من 120 دولة ومنطقة، ويتمّ استخدامها في الاتصالات الخاصة في مجالات السلامة العامة، والمواصلات، والإنقاذ في الحالات الطارئة، وخدمات التشغيل لمحاربة فيروس “كوفيد-19”. وتقوم الكثير من المستشفيات وأجهزة الشرطة حاليّاً في إسبانيا والمملكة المتحدة والفلبين وكوريا بمحاربة انتشار الفيروس بدعم من حلول الاتصالات من “هيتيرا”. وفي أبو ظبي، تمّ فرض حظر تجوّل كجزءٍ من جهود الوقاية خلال الوباء. واستخدمت الشرطة أجهزة الاتصالات اللاسلكية المتطورة متعددة الوسائط من “هيتيرا” للمساعدة في التحكم بحركة الناس في المناطق العامة.

 

وتدعم “هيتيرا” الأشخاص في إدارة وحلّ الاضطرابات الناجمة عن انتشار فيروس “كوفيد-19″، وتوفر الحماية من انتقال العدوى بين موظفي الجمارك الذين يجرون عمليات التفتيش على الحدود، والمسؤولين الحكوميّين الذين يناقشون برامج محاربة الوباء ويقومون بالمراقبة، وأفراد الشرطة الذين يراقبون نقاط التفتيش خلال انتشار الفيروس، ووكالات الإغاثة التي توزع المواد التي من شأنها المساعدة في الحدّ من الوباء، والموظفين في القطاع الطبي الذين يواجهون المرض في الخطوط الأماميّة.

 

وانطلاقاً من موقع “هيتيرا” كشركة تصنيع تتمتّع بقدرات إنتاج ذكيّة عالميّة المستوى، قامت الشركة منذ 10 فبراير بتعزيز مزاياها بسرعة في مجال الإنتاج الذكي ودمج سلسلة الإمداد لتأسيس ثلاث خطوط لإنتاج الأقنعة.

 

وبالإضافة إلى الجهود المشار إليها أعلاه، عملت “هيتيرا” أيضاً على تطوير حلّ للحدّ من الوباء يركّز على دعم عمليّات التفتيش الجمركيّ على الحدود، وإدارة المستشفيات، وتفتيش المؤسسات. وسيطرح هذا الحلّ في الأسواق السوق قرابة الـ 10 من أبريل.

 

* المصدر: “ايتوس واير”

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

Create a website or blog at WordPress.com قالب: Baskerville 2 بواسطة Anders Noren.

أعلى ↑

%d مدونون معجبون بهذه: