“بريد الإمارات” يصدر طوابع تذكارية لطائري “الحبارى” والكروان”

خاص لمجلة DXB24…

دبي، 5 سبتمبر 2021 أصدر “بريد الإمارات” بالتعاون مع مركز حمدان بن محمد لإحياء التراث اليوم (الأحد 5 سبتمبر 2021)، مجموعة من الطوابع التذكارية التي تحمل صور طائري “الحبارى” و”الكروان”، وذلك في مبادرة نوعية تهدف إلى دعم المبادرات في الحفاظ على الحياة البيئية وأهميتها في التراث الوطني لدولة الإمارات العربية المتحدة.

جاء ذلك خلال مراسم الإصدار التي أقيمت اليوم في مقر مركز حمدان بن محمد لإحياء التراث في منطقة الجميرا في دبي، بحضور كل من سعادة عبدالله محمد الأشرم الرئيس التنفيذي لمجموعة بريد الإمارات؛ وسعادة عبدالله حمدان بن دلموك، الرئيس التنفيذي لمركز حمدان بن محمد لإحياء التراث، وعدد كبير من المسؤولين من كلا الطرفين.


وأكد سعادة عبدالله حمدان بن دلموك الرئيس التنفيذي لمركز حمدان بن محمد لإحياء التراث، على أهمية المبادرات التي تهدف إلى إحياء التراث الوطني للدولة والمحافظة عليه، حيث قال: “يتعاون المركز مع العديد من المؤسسات المحلية لتقديم الاستشارات والخدمات والمشاريع المتعلقة بترسيخ التراث المحلي بأوجه مختلفة وبنظم وثوابت معتمدة تعبر عن قيمنا وعاداتنا المجتمعية.”

وأضاف بن دلموك: “سعدنا بالتعاون مع بريد الإمارات في إصدار هذه المجموعة من الطوابع التذكارية لطائري “الحبارى” و”الكروان”، وذلك تماشياً مع النهج الذي سار عليه الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، وبتوجيهات سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي، لتقديم كل ما يسهم في تعزيز هويتنا وتراثنا الوطنية من خلال التعاون مع المؤسسات الوطنية في الدولة.”

من جهته قال سعادة عبدالله محمد الأشرم الرئيس التنفيذي لمجموعة بريد الإمارات: “يأتي إصدار هذه المجموعة من الطوابع الخاصة بطائري “الحبارى” و”الكروان” في إطار الجهود المبذولة للاهتمام بالحياة البيئية في دولة الامارات وتعزيز الوعي في المجتمع في الحفاظ على الحياة والبيئة البرية، لما لهذه الطيور من مكانة في البيئة والثقافة الإماراتية. ونحن سعداء بتعاوننا مع مركز حمدان بن محمد لإحياء التراث في إصدار هذه الطوابع وذلك في إطار التزامنا بدعم المبادرات الهادفة إلى توثيق دور الدولة وتعزيز مكانتها عبر ترسيخها في الذاكرة الإنسانية وتعزيز الوعي بأهميتها من خلال الإصدارات البريدية التذكارية. وسنواصل جهودنا الرامية إلى جعل إصدارات الطوابع التذكارية بمثابة أدوات توثيقية للسمات الإنسانية والحضارية والموروث التراثي للدولة وتعزيز التواصل بين الشعوب والثقافات.”

ستتوفر الطوابع للشراء على متجر بريد الإمارات الإلكتروني emiratespostshop.ae أو في مكاتب سعادة المتعاملين التابعة لبريد الإمارات في الدولة.



معلومات عامة عن الحبارى والكروان

لطائري “الحبارى” و”الكروان” مكانة خاصة عند أباءنا وأجدادنا الذين قاموا برعايتهما بشكل خاص مما ساهم في زيادة أعدادهما بشكل كبير وانتشارها في الدولة بشكل ملحوظ.

ولأن جميع البدايات الإماراتية الجميلة يعود فيها أصل الحكاية إلى الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان مؤسس دولة الإمارات العربية المتحدة، طيّب الله ثراه، فهو الذي كان وراء بداية انتشار طيور الحبارى، وذلك من خلال 7 طيور في حديقة حيوانات العين في عام 1977، وذلك قبل ان يتم  النجاح بإنتاج أول فرخ من الحبارى الآسيوية في الأسر في عام 1982م. وبعد مرور أكثر من ربع قرن من ذلك التاريخ وصل عدد طيور الحبارى من خلال الإنتاج المتصاعد إلى 53 ألفاً و743 حبارى في آخر إحصائية عام 2016، علماً أن هذا العدد يواصل الزيادة سنوياً.

ويعد الكروان الصحراوي الأكثر شهرة في دولة الإمارات العربية المتحدة، وينتشر هذا النوع في معظم مناطق العالم مثل القارة الأوربية وقارة اسيا وقارة أفريقيا وامريكا الشمالية والجنوبية وبلدان الوطن العربي.

ويعرف الكروان بصوته المميز وتغنى به الشعراء، كما يشتهر في الأدب العربي الذي ضم تشبيهات من صفات هذا الطائر، لا سيما صوته، وتناسق ألوانه ورشاقته. كما يألف الكروان المناطق الشبه صحراوية والمناطق الصخرية والزراعية. ومن أهم خصائص الكروان أنه طائر يجيد السباحة ويمكنه الطيران بمهارة وينشط في الليل ويكمن في النهار خوفاً من الجوارح.

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

Create a website or blog at WordPress.com قالب: Baskerville 2 بواسطة Anders Noren.

أعلى ↑

%d مدونون معجبون بهذه: